الزائر الكريم نرحب بك فى دارك منتديات الجموعيه ، اذا لم تكن عضوا نتمنى ان تتضافر جهودك معنا بلم شمل الجموعيه وتسجيلك معنا يسعدنا وان كنت عضوا سعدنا بعودتك وطلتك وندعوك للتفضل بالدخول



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 روضة الحاج

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حنان عثمان
عضو جديد
عضو جديد


تاريخ التسجيل : 14/01/2010
عدد المساهمات : 4
العمر : 27
الموقع : جده

مُساهمةموضوع: روضة الحاج   الخميس يناير 14, 2010 11:47 pm

اليوم جئت لاعترف
والجرح فى الاعماق بكاء نزف
النفس بعثرها الحنين
وشفاها التذكار
والتذكار شف
وانا اجرجر هيكلاً متعثراً
نخراً ... تلف
اقتاد روحاً
هدها الترحال صوب رباك
ارهقهاالتوغل والاسف
واقول جئت لاعترف
يا ايها الرهق المسافر فى دماى
ويانزيف الجرح قف
اليوم جئتك يا فؤادى اعترف
انا من سقتك الحزن الوانا
وقالت لا تخف
حبست دموعك يوم غار النصل
او غل ...
غصت العبرات
جف الحلق جف
انا من اردتك صبراً
متجلداً لا تستخف
حملتك الاشجان حتى ضجت الأشجان
من طول احتمالك ...اعترف
حملتك الاحزان حتى هدت الاحزان صبرك
اعترف
واليوم
حطمت الشجون رباك
هاجرت النوارس عنك
والشوق استخف
الحزن صادر وجهك المسود شجواً
يرتجف
وانا اتيتك اعترف
نسى المسافر اسمك المكتوب بالنسيان
اذا رحل القطار
واضاع وجهك
منذ ذاك اليوم فى ذاك النهار
ما عاد يذكر دمعك المحبوس حد الانفجار
ما عاد يذكر اذا تغالب حزنك الدامى
فيقتلك الدوار
نسى المسافر يا فؤاد
نزيف جرح كوى القصيد
وما حكيت وما رويت
فلا تحار
قدرُ اراد
وهل لدى الاقدار
ينفعنا اعتذار؟؟
وشم على ساعد الغياب
كن عند ابواب الحضور
وان تشاء فلا تكن
دعنى اقبل فى سبيلك يا انا
قلباً يحاذر ان يجوب
ولان هذا الشوق بات الآن اعتى ما اخاف
رجعت ليلاً كالغريب
وحدى انا ادرى
بان الشوق حين تكون سيده
ووجهته.....عجيب
شوق يصادر هذه الدنيا
ويختصر المسافة
ويشعل الانحاء بركاناً
فيحترق اللهيب
شوق يلح ولا يحاور
يدعى الاسواه... فاستجيب



وأحتجتُ أن ألقاك
حين تربع الشوق المسافر وإستراح
وطفقتُ أبحث عنك في مدن المنافي السافر ات بلا جناح
كان إحتياجي ..
أن تضمخ حوليَ الأرجاءَ
يا عطراً يزاور في الصباح
كان إحتياجي ..
أن تجيءَ إليَّ مسبحة ًتخفف وطأة الترحال ..
إن جاء الرواح واحتجتُ صوتك كالنشيد يهز أشجاني ..ويمنحني جواز الإرتياح
وعجبتُ كيف يكون ترحالي لربعٍ بعد ربع كفي زمانٍ .. ياربيعا لعمر لاح !
كيف يا وجع القصائد في دمي والصبر منذ الآن
..
غادرني وراح
ويح التي باعت ببخسٍ صبرَها
فما ربحت تجارتها
وأعيتها الجراح
ويحالتي تاهت خطاها يوم لـُحتَ دليل ترحالٍ
فلونت الرؤي وإخترت لون الإندياح

أحتاجك الفرح الذي ..
يغتال فيّ توجسي .. حزني ويمنحني بريقاً ..
لونه .. لون الحياة
وطعمه .. طعمالنجاح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
روضة الحاج
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتديات الجموعية :: الجموعيه التاريخ والموروثات :: منتدى حـــــــــواء الجموعــــــــيه-
انتقل الى: